RSS أضف إلى المفضلة English
 
بحث 
 
   
 
Zoom In Zoom Out
 
محطات المعرفة

تبلورت فكرة "محطات المعرفة"، التي أطلقت عام 2001، من رؤية جلالة الملك في التحول إلى الاقتصاد الرقمي والمعرفي التي تمثلت بإتاحة الفرصة للمواطن الأردني لاستخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بوصفها أداة فاعلة لخدمة المجتمع المحلي بمختلف فئاته مع التركيز على المجتمعات الريفية والنائية، ولتجسير الفجوة الرقمية بين محافظات المملكة، ولتطوير القوى البشرية وإكسابها مهارات الاقتصاد الحديث لزيادة قدرتها التنافسية في الحصول على الوظائف ورفع كفاءتها العملية، وإكمالا للجهود التي تساهم في تحقيق تنمية اقتصادية واجتماعية شاملة على مستوى التجمعات السكانية تنعكس آثارها المباشرة على حياة ورفاهية المواطن.

وأوكلت إلى مركز تكنولوجيا المعلومات الوطني مهمة تنفيذ المشروع وإعداد دراسة تحدد التوزيع الأمثل لمحطات المعرفة على جميع المحافظات والتجمعات السكانية في المملكة.

تقوم المبادرة على تبني مفهوم إشراك المجتمعات المحلية في عملية تأسيس المحطات وإدارتها وتشغيلها من قبل المؤسسات المشاركة العاملة في هذه المجتمعات، لتعزيز الشعور بالمسؤوليّة والمشاركة في إحداث التنمية التي تساعد على تطوير مجتمعاتهم.

وتنفيذا لهذه المبادرة أنشئت 132 محطة معرفة منتشرة في مختلف أرجاء المملكة، واعتمدت منهجية توزيع محطات المعرفة على توصيات الدراسة التي قام بإعدادها مركز تكنولوجيا المعلومات الوطني .

وتقدمّ محطات المعرفة الأردنية خدماتها للمجتمعات المحلية ضمن فئتين، هما: بناء القدرات وتعزيز المهارات من جهة، وخدمات تنمية وتطوير الوعي والإدراك لدى المجتمعات من جهة أخرى. وتشمل هذه الخدمات:

  1. التدريب في مجال تكنولوجيا المعلومات.
  2. استخدام التكنولوجيا بوصفها وسيلة مساعدة وأداة لأحداث التنمية الاجتماعية والاقتصادية للمجتمعات المحلية.
  3. التدريب المتخصص والمتقّدم في بعض المحطات في مجال تكنولوجيا المعلومات.
  4. تقديم خدمات الحصول على المعلومات واستخدام الانترنت.
  5. خدمات التدريب لذوي الاحتياجات الخاصة.

طباعة أرسل لصديق

 
 
 
  المكتبة
 
 
 
  خدمات
حالة الطقس الوفيات
روابط مفيدة أسعار العملات في البنك المركزي

  خدمات صحفية
 حدث مثل هذا اليوم  صورة وتعليق
 مقالات مختارة   
 
 
  
 
 
     
 

جميع الحقوق محفوظة. وكالة الأنباء الأردنية (بترا) 2017
تم تطوير وتصميم الموقع من قبل برايموس