RSS أضف إلى المفضلة English
 
بحث 
 
   
الثلاثاء ,  31/3/2015   <<    بترا   النسور يستقل رئيس ادارة الصندوق العربي للانماء   بترا   رئيس الأركان يستقبل رئيس الأغلبية بمجلس النواب الامريكي   بترا   جوده يلتقي وزيرة الدولة الهندية للصناعة (مصور)   بترا   الملكة رانيا تزور طبقة فحل   بترا   القائد الأعلى ينعم على البلاونة بوسام التضحية والفداء ويأمر بترفيعه إلى رتبة وكيل   بترا   الملك يستقبل نائب الرئيس العراقي   بترا   الملك يستقبل وفد مجلس الشيوخ الأميركي   بترا   مصارف تستغني عن 59 ألف وظيفة العام الماضي   بترا   الطراونة ورئيس مجلس النواب الكازاخستاني يبحثان العلاقات الثنائية وتطورات الاوضاع بالمنطقة   بترا   أسعار النفط تهبط مع سعي إيران والقوى العالمية للتوصل لاتفاق نووي   بترا   الاحتلال يعتقل 9 فلسطنيين بالضفة الغربية   بترا   زلزال قوي يضرب بابوا غينيا الجديدة   بترا   الفلسطينيون يحيون الذكرى 39 ليوم الأرض   بترا   استراليا تطبّق قاعدة الفردين في قمرات الطائرات   بترا   الجمهورية كارلي فيورينا تؤكد خوضها الانتخابات الرئاسية الاميركية المقبلة   بترا   بريطانيا: داعش يهرب القطع الاثرية التاريخية لرفع إيراداته المالية   بترا   هزة ارضية تضرب جنوب غربي الصين   بترا   طقس بارد نسبيا اليوم وأمطار متفرقة الثلاثاء والأربعاء >>
 
تفاصيل الخبر
Zoom In Zoom Out
ورشة عمل بالكرك حول حق المرأة بالميراث
 
الكرك20 نيسان (بترا)- أوصت ورشة عمل نظمها الاتحاد النسائي العام الأردني بالتعاون مع جمعية لأجلكم في الكرك اليوم السبت بأهمية توعية المرأة الأردنية بحقها في الميراث وتوضيح معنى التخارج من خلال مكاتب الإرشاد ودور العبادة والمدارس والجامعات.

وأكد المشاركون في الورشة ان المرأة أخذت حقوقها كاملة في الشريعة الإسلامية إلا أن القوانين الوضعية المعمول بها في قضية الميراث أغفلت بعض الجوانب القانونية التي تحتاج إلى تعديلات جديدة من المشرع لتستطيع المرأة الحصول على حقوقها.

واشار مساعد محافظ الكرك تحسين البطوش الذي رعى افتتاح الورشة إلى اهمية تفعيل القانون وتوعية المرأة بحقوقها والابتعاد عن العاطفة التي حرمت الكثيرات من النساء من حقوقهن في الميراث.

وقالت رئيسة الاتحاد النسائي العام الأردني نهى المعايطة أن الثقافة المجتمعية ساهمت في حرمان المرأة من حقوقها في الميراث بسبب عدم معرفتها بالقانون وتدخل الأقارب في عملية التوريث من خلال تنازل المرأة عن حقوقها التي حفظها لها الشرع الإسلامي وقانون الأحوال الشخصية.

وقال ت الناشطة الحقوقية المحامية أنعام العشا أن نسبة النساء العاملات تراجع في السنوات الأخيرة من17 إلى 14 بالمائة رغم أن عملها يعتبر رديفا أساسيا في دخل الاسرة.

من جهته، قال رئيس محكمة بداية الكرك القاضي عبدالرحيم المعايطة ان المرأة اخذت حقوقها كاملة غير منقوصة في الشريعة الاسلامية، ولكن الخطأ يأتي من الذين يقومون بتطبيق القوانين المتعلقة بقضية الميراث.

وقال الباحث الاجتماعي المحامي زهير الشمايله ان قضية التخارج هي من اكبر المعضلات التي تواجه الورثة من النساء حيث تلعب العاطفة دورا كبيرا في حرمان المرأة من حقوقها في الميراث.

راعي الطائفة المسيحية في الكرك الأب عادل المدانات قال ان قانون الميراث يطبق على الاردنيين جميعا سواء كانوا مسيحيين او مسلمين وفق الشريعة الاسلامية وجهل الناس وعدم معرفتهم بالقانون ينعكس على المرأة سلبا ما يؤدي إلى حرمانها من الميراث الشرعي لها.

--(بترا) أ م/ف ق/هـ ط
20/4/2013 - 03:32 م
 
 
طباعة أرسل لصديق

Share |

 
 
 
 
 
 
 
 
 
     
 

جميع الحقوق محفوظة. وكالة الأنباء الأردنية (بترا) 2015
تم تطوير وتصميم الموقع من قبل برايموس