RSS أضف إلى المفضلة English
 
بحث 
 
   
الجمعة ,  31/10/2014   <<    بترا   فوز الوحدات على شباب الاردن بالدوري   بترا   اعضاء في مجلس الامن يقدرون دور الوصاية الاردني على المقدسات في لقدس   بترا   وزير الاوقاف يستنكر اغلاق اسرائيل ابواب المسجد الاقصى امام المصلين   بترا   روسيا تكشف عن منظومة شاملة للانذار المبكر   بترا   الرئاسة الفلسطينية : القدس والمقدسات الاسلامية والمسيحية خط احمر لن نقبل المساس بهما   بترا   الملك يفتتح الدورة العادية الثانية لمجلس الأمة الأحد   بترا   الرئيس التركي يهنئ رعايا بلاده في الاردن بعيدهم الوطني   بترا   ادعيس: إغلاق المسجد الأقصى للمرة الأولى منذ العام 67 مؤامرة جديدة لتقسيمه   بترا   بدء العمل بالتوقيت الشتوي بعد منتصف الليلة   بترا   الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في تونس تعلن النتائج الأولية للانتخابات التشريعية   بترا   الاحتلال يعتقل 17 فلسطينيا في الضفة الغربية   بترا   مفوضية الامم المتحدة للاجئين: عملية تقييد ادخال النازحين السوريين للبنان جارية منذ اسابيع   بترا   واشنطن تنتقد الهجوم الوحشي على مخيم للنازحين في سوريا   بترا   مسؤول أممي يطالب بدعم الاردن في استضافة اللاجئين السوريين   بترا   الاحتلال يغلق الاقصى عقب محاولة اغتيال الحاخام غليك   بترا   طقس غائم وامطار متفرقة اليوم وحتى السبت >>
 
تفاصيل الخبر
Zoom In Zoom Out
ورشة عمل بالكرك حول حق المرأة بالميراث
 
الكرك20 نيسان (بترا)- أوصت ورشة عمل نظمها الاتحاد النسائي العام الأردني بالتعاون مع جمعية لأجلكم في الكرك اليوم السبت بأهمية توعية المرأة الأردنية بحقها في الميراث وتوضيح معنى التخارج من خلال مكاتب الإرشاد ودور العبادة والمدارس والجامعات.

وأكد المشاركون في الورشة ان المرأة أخذت حقوقها كاملة في الشريعة الإسلامية إلا أن القوانين الوضعية المعمول بها في قضية الميراث أغفلت بعض الجوانب القانونية التي تحتاج إلى تعديلات جديدة من المشرع لتستطيع المرأة الحصول على حقوقها.

واشار مساعد محافظ الكرك تحسين البطوش الذي رعى افتتاح الورشة إلى اهمية تفعيل القانون وتوعية المرأة بحقوقها والابتعاد عن العاطفة التي حرمت الكثيرات من النساء من حقوقهن في الميراث.

وقالت رئيسة الاتحاد النسائي العام الأردني نهى المعايطة أن الثقافة المجتمعية ساهمت في حرمان المرأة من حقوقها في الميراث بسبب عدم معرفتها بالقانون وتدخل الأقارب في عملية التوريث من خلال تنازل المرأة عن حقوقها التي حفظها لها الشرع الإسلامي وقانون الأحوال الشخصية.

وقال ت الناشطة الحقوقية المحامية أنعام العشا أن نسبة النساء العاملات تراجع في السنوات الأخيرة من17 إلى 14 بالمائة رغم أن عملها يعتبر رديفا أساسيا في دخل الاسرة.

من جهته، قال رئيس محكمة بداية الكرك القاضي عبدالرحيم المعايطة ان المرأة اخذت حقوقها كاملة غير منقوصة في الشريعة الاسلامية، ولكن الخطأ يأتي من الذين يقومون بتطبيق القوانين المتعلقة بقضية الميراث.

وقال الباحث الاجتماعي المحامي زهير الشمايله ان قضية التخارج هي من اكبر المعضلات التي تواجه الورثة من النساء حيث تلعب العاطفة دورا كبيرا في حرمان المرأة من حقوقها في الميراث.

راعي الطائفة المسيحية في الكرك الأب عادل المدانات قال ان قانون الميراث يطبق على الاردنيين جميعا سواء كانوا مسيحيين او مسلمين وفق الشريعة الاسلامية وجهل الناس وعدم معرفتهم بالقانون ينعكس على المرأة سلبا ما يؤدي إلى حرمانها من الميراث الشرعي لها.

--(بترا) أ م/ف ق/هـ ط
20/4/2013 - 03:32 م
 
 
طباعة أرسل لصديق

Share |

 
 
 
 
 
 
 
 
 
     
 

جميع الحقوق محفوظة. وكالة الأنباء الأردنية (بترا) 2014
تم تطوير وتصميم الموقع من قبل برايموس