RSS أضف إلى المفضلة English
 
بحث 
 
   
الخميس ,  24/4/2014   <<    بترا   إرادة ملكية سامية بتعيين مجلس جديد لمفوضي الهيئة المستقلة للانتخاب   بترا   إرادة ملكية سامية بفض الدورة العادية لمجلس الأمة   بترا   رئيس مجلس الاعيان يستقبل السفير الاندونيسي   بترا   النسور ونظيره الفلسطيني يؤكدان الحرص على تعزيز العلاقات الاردنية الفلسطينية   بترا   الرئيس الفلسطيني يستقبل النسور   بترا   الملك يزور المديرية العامة للدفاع المدني   بترا   بدء جلسة انتخاب رئيس جديد للبنان   بترا   مقتل ضابطين مصريين احدهما بانفجار والاخر في تبادل لاطلاق النار   بترا   رئيس الوزراء يغادر في زيارة رسمية الى رام الله   بترا   عصابة يهودية تعتدي على المقبرة اليوسيفية قرب الأقصى بالقدس   بترا   الاحتلال الاسرائيلي يعتقل 15 فلسطينيا   بترا   سلطات الاحتلال تغلق معبر كرم ابو سالم التجاري مع قطاع غزة   بترا   انتخاب رئيس جديد محطة مفصلية في تاريخ لبنان   بترا   محاولة اغتيال ناشط بمخيم عين الحلوة في لبنان   بترا   واشنطن تعلن استئناف تقديم المساعدات العسكرية لمصر بشكل جزئي   بترا   واشنطن تتوعد بفرض المزيد من العقوبات على روسيا   بترا   طقس دافىء وحار نسبيا اليوم وحتى الجمعة >>
 
تفاصيل الخبر
Zoom In Zoom Out
ورشة عمل بالكرك حول حق المرأة بالميراث
 
الكرك20 نيسان (بترا)- أوصت ورشة عمل نظمها الاتحاد النسائي العام الأردني بالتعاون مع جمعية لأجلكم في الكرك اليوم السبت بأهمية توعية المرأة الأردنية بحقها في الميراث وتوضيح معنى التخارج من خلال مكاتب الإرشاد ودور العبادة والمدارس والجامعات.

وأكد المشاركون في الورشة ان المرأة أخذت حقوقها كاملة في الشريعة الإسلامية إلا أن القوانين الوضعية المعمول بها في قضية الميراث أغفلت بعض الجوانب القانونية التي تحتاج إلى تعديلات جديدة من المشرع لتستطيع المرأة الحصول على حقوقها.

واشار مساعد محافظ الكرك تحسين البطوش الذي رعى افتتاح الورشة إلى اهمية تفعيل القانون وتوعية المرأة بحقوقها والابتعاد عن العاطفة التي حرمت الكثيرات من النساء من حقوقهن في الميراث.

وقالت رئيسة الاتحاد النسائي العام الأردني نهى المعايطة أن الثقافة المجتمعية ساهمت في حرمان المرأة من حقوقها في الميراث بسبب عدم معرفتها بالقانون وتدخل الأقارب في عملية التوريث من خلال تنازل المرأة عن حقوقها التي حفظها لها الشرع الإسلامي وقانون الأحوال الشخصية.

وقال ت الناشطة الحقوقية المحامية أنعام العشا أن نسبة النساء العاملات تراجع في السنوات الأخيرة من17 إلى 14 بالمائة رغم أن عملها يعتبر رديفا أساسيا في دخل الاسرة.

من جهته، قال رئيس محكمة بداية الكرك القاضي عبدالرحيم المعايطة ان المرأة اخذت حقوقها كاملة غير منقوصة في الشريعة الاسلامية، ولكن الخطأ يأتي من الذين يقومون بتطبيق القوانين المتعلقة بقضية الميراث.

وقال الباحث الاجتماعي المحامي زهير الشمايله ان قضية التخارج هي من اكبر المعضلات التي تواجه الورثة من النساء حيث تلعب العاطفة دورا كبيرا في حرمان المرأة من حقوقها في الميراث.

راعي الطائفة المسيحية في الكرك الأب عادل المدانات قال ان قانون الميراث يطبق على الاردنيين جميعا سواء كانوا مسيحيين او مسلمين وفق الشريعة الاسلامية وجهل الناس وعدم معرفتهم بالقانون ينعكس على المرأة سلبا ما يؤدي إلى حرمانها من الميراث الشرعي لها.

--(بترا) أ م/ف ق/هـ ط
20/4/2013 - 03:32 م
 
 
طباعة أرسل لصديق


 
 
 
 
 
 
 
 
 
     
 

جميع الحقوق محفوظة. وكالة الأنباء الأردنية (بترا) 2013
تم تطوير وتصميم الموقع من قبل برايموس