RSS أضف إلى المفضلة English
 
بحث 
 
   
الأحد ,  26/10/2014   << >>
 
تفاصيل الخبر
Zoom In Zoom Out
الملك يرعى حفل تخريج الفوج التاسع من ضباط الكلية العسكرية الملكية
 
عرض الصور
عرض الصور
عرض الصور
عمان12تشرين الثاني(بترا)-رعى جلالة الملك عبدالله الثاني القائد الأعلى للقوات المسلحة امس الاثنين حفل تخريج الفوج التاسع من ضباط الكلية العسكرية الملكية الجامعيين.

وكان في استقبال جلالة القائد الأعلى لدى وصوله رئيس هيئة الأركان المشتركة الفريق أول الركن مشعل محمد الزبن وآمر الكلية.

وبدئ الاحتفال بالسلام الملكي ثم تفقد جلالته طابور الخريجين الذي استعرض من أمام المنصة الملكية بنظامي المسير البطيء والعادي.

وألقى مفتي القوات المسلحة العميد الدكتور يحيى البطوش كلمة قال فيها: " بكل معاني الفرح والاعتزاز الوطني نحتفل بانضمام نخبة من ضباط الميدان الأكفياء لقواتنا المسلحة ، تزودوا علماً ومعرفةً من معين الكلية العسكرية الملكية والتي اعتادت على إعداد الرجال في ميادينها منذ عشرات السنين لحمل الراية وحماية الوطن فهنيئاً للأردن بقيادته الهاشمية وكلياته العسكرية وخلود ذكرياته وأيامه وشرف ميادينه واحتراف رجاله" .

وأضاف: " تذكروا واحفظوا جندية الإسلام الراسخة بالعقيدة المؤطرة برجولة العرب ونخوتهم التي سطرها التاريخ في مؤتة واليرموك والكرامة وأسوار القدس وباب الواد ".

من جهته رحب آمر الكلية العميد الركن خالد الشرعة بقدوم جلالة القائد الأعلى وقال:" في هذا اليوم الأغر المبارك من أيام الكلية العسكرية الملكية تتشرف وتزهو باستقبال جلالتكم وتفضلكم برعاية حفل تخريج كوكبة جديدة من تلاميذها الذين آمنوا بربهم ووطنهم ومليكهم و اختاروا الانضواء تحت راية الشرف والفداء ذوداً عن حمى الوطن وعن الحق مقتدين بخطى السلف الصالح السائرين على درب الآباء والأجداد".

وأضاف :" لقد بذل العاملون في هذا المعهد العريق كل ما في وسعهم على مدى عام كامل لتهيئة هؤلاء الخريجين وإعدادهم وتوسيع مداركهم وصقل شخصياتهم وفكرهم وتسليحهم بالمعرفة العسكرية والأكاديمية ليغرسوا فيهم الإيمان بالله ثم حب الوطن والإخلاص لعرشكم المفدى والتحلي بالأخلاق الإنسانية الفاضلة ونواميس الجندية ليتخرجوا قادة المستقبل ويكملوا هذه المسيرة العطرة بكل معاني الولاء والانتماء والفداء".

بعد ذلك سلم جلالة القائد الأعلى خلال الحفل الجوائز التقديرية لأوائل الخريجين في الكلية.

وحضر الاحتفال سمو الأمير فيصل بن الحسين، وسمو الأمير راشد بن الحسن، ورئيس الوزراء وزير الدفاع، ورئيس مجلس النواب، وأمين عام الديوان الملكي، ومديرو الأمن العام والدفاع المدني وقوات الدرك، وعدد من كبار ضباط القوات المسلحة العاملين والمتقاعدين، وعدد من الملحقين العسكريين المعتمدين في المملكة وذوي الخريجين.

واستكمالاً لمراسم التخريج، وزع رئيس هيئة الأركان المشتركة الفريق أول الركن مشعل محمد الزبن الشهادات على خريجي الكلية ونقل لهم ولذويهم تحيات ومحبة وتقدير جلالة القائد الأعلى ومباركته واعتزازه بهم، متمنياً لهم التوفيق والنجاح في وحدات وتشكيلات القوات المسلحة التي سيلتحقون بها.

وقال :"ها أنتم اليوم تنهون سنة من التدريب تلقيتم خلالها من العلم العسكري ما يجعلكم أهلاً للعمل في تشكيلات ووحدات قواتنا المسلحة ضباطاً يتسلحون بالعلم والمعرفة ويتمتعون بعزيمة الرجال وشهامة وفروسية أبناء الجيش العربي الرجال الذين صدقوا ما عاهدوا الله عليه وما بدلوا تبديلا يستندون إلى قاعدة راسخة من الإيمان بالله والانتماء الصادق لوطنهم والولاء المطلق لقيادتهم الهاشمية التي ما توانت يوما عن التوجيه نحو ما يحقق لقواتنا المسلحة ولوطننا الرفعة والسؤدد والمجد والريادة".

وأضاف:" أن الأوطان لا ترقى سلم المجد بثرواتها وخيراتها، وإنما بأبنائها ورجالها الصادقين المخلصين، الذين نذروا أنفسهم لرفعة أوطانهم، ووهبوا أرواحهم رخيصةً في سبيلها، وسخروا عقولهم وقلوبهم لخدمتها، ولا يكون ذلك إلا بصدق العمل وإخلاص النية".

يذكر بأن الكلية العسكرية الملكية ومنذ تأسيسها في عام 1950 تقوم برفد القوات المسلحة الأردنية والقوات المسلحة في الدول الشقيقة والصديقة بضباط مؤهلين ومتسلحين بالعلم والمعرفة؛ وفي عام 2004 أمر جلالة الملك عبدالله الثاني القائد الأعلى للقوات المسلحة بإعادة تفعيل دور الكلية وبدأت بتطبيق أسس ومناهج الكلية العسكرية البريطانية (ساند هيرست ) في انتخاب التلاميذ ممن يحملون الشهادة الجامعية وتدريبهم لمدة عام على مختلف المساقات والمواد العسكرية والأكاديمية ليتخرجوا كضباط ميدان بمستوى قائد فصيل.

--(بترا) م ع/حج
 
 
حفظ طباعة أرسل لصديق

Share |

 
 
 
 
 
 
 
 
 
     
 

جميع الحقوق محفوظة. وكالة الأنباء الأردنية (بترا) 2014
تم تطوير وتصميم الموقع من قبل برايموس