RSS أضف إلى المفضلة English
 
بحث 
 
   
الإثنين ,  21/8/2017   <<    بترا   مجلس الوزراء يقر مشروع نظام التصنيف الأردني للجامعات 2017   بترا   رئيس الوزراء يدعو لاطار مؤسسي موحد للتعامل مع التقارير الخاصة بحقوق الانسان   بترا   وزراء خارجية  الأردن ومصر وفلسطين: مستمرون بالعمل لإيجاد البيئة الكفيلة بإعادة إطلاق مفاوضات فلسطينية إسرائيلية جادة   بترا    الملك يلتقي شخصيات ووجهاء محافظة جرش   بترا   ولي العهد يزور القيادة العامة للقوات المسلحة   بترا   الملكة رانيا العبدالله تزور مدينة الحسين الطبية   بترا   رئيس الوزراء يلتقي وزير الدفاع العراقي   بترا   الناصر: إعلان التعاون الاردني الاسترالي للحد من الجفاف وشح المياه   بترا   رئيس الوزراء يلتقي رئيس مجلس النواب الليبي والوفد المرافق   بترا   الملك يستقبل الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية في سلطنة عُمان   بترا   الملك يستقبل رئيس مجلس النواب الليبي   بترا   الصفدي وشكري والمالكي: لا استقرار بالمنطقة دون حل القضية الفلسطينية   بترا   طقس حار اليوم وانخفاض الحرارة غدا   بترا   قوات القمع الاسرائيلية تقتحم سجن "ريمون" وتعتدي على الأسرى   بترا   "الملكية" تواصل حملتها بطرح أسعار مخفضة على رحلاتها   بترا   34 مستوطنا متطرفا يقتحمون باحات الاقصى   بترا   الجيش اللبناني يستعيد مواقع جديدة من ارهابيي داعش   بترا   الاحتلال يعتقل 16 فلسطينيا   بترا   الآف الكنديين يتظاهرون ضد العنصرية >>
 
تفاصيل الخبر
Zoom In Zoom Out
رئيس المخابرات الأميركية يقر باساءة تعامل بلاده مع "الربيع العربي"
 
واشنطن 11 كانون الثاني (بترا) - رفض رئيس المخابرات الأميركية المستقيل جون برينان، تحميل بلاده مسؤولية انهيار العراق، واستشراء الطائفية فيه وتفشي الإرهاب، بعد انسحاب القوات الأميركية منه في 2011، ولكنه أقر بالمقابل بخطأ الولايات المتحدة ومخابراتها عند ظهور "الربيع العربي" وإساءة تعاملها مع التحولات في المنطقة".

وقال برينان الذي يستعد لمغادرة منصبه رسميًا، في لقاء مع قناة "سي إن إن"، إن الوضع الكارثي في العراق، لا يعود إلى الانسحاب الأميركي الكامل منه، مضيفًا أنه لو بقيت القوات الأميركية هناك، لتسبب ذلك ربما في سقوط مئات القتلى الأميركيين، ولاستغل داعش ذلك لاكتساب المزيد من الأنصار والمؤيدين واستقطاب المسلحين إليه.

وبسؤاله عن دعم وتسليح المعارضة السورية عند اندلاع الأزمة، وسبب رفض الإدارة الأميركية ذلك منذ بداية العمل المسلح ضد نظام الرئيس بشار الأسد، قال برينان إن الإدارة الأميركية بالنظر إلى الأحداث التي مرت بها سوريا منذ 2011، كانت ستتصرف بشكل مختلف لو كانت تعرف مسبقًا بما كان سيؤول إليه الوضع، ولكنها حتمًا لم تكن لتدعم وتسلح القوى السورية المختلفة، لأن المعارضة السورية المسلحة "منقسمة ومتفرقة ومتشظية إلى درجة كبيرة، وهي أقرب إلى الخليط الهجين الذي يجمع علمانيين بمتطرفين دينيين".

وأضاف "كان الدعم الأعمى للمسلحين المعارضين بالسلاح، سيجر سوريا إلى وضع أسوأ مما هي فيه أو عليه اليوم".

وعن دول الربيع العربي، قال برينان، الذي قضى سنوات طويلة في الشرق الأوسط، إن الإدارة الأميركية ومخابراتها "أخطأت بشكل كبير في التعامل مع أحداث ما يُعرف بالربيع العربي، وكانت توقعاتها وانتظاراتها منه غير واقعية بالمرة، فالمخابرات دفعت الإدارة إلى الاقتناع بأن هز شجرة الحكم المستبد في المنطقة كفيل بسقوطها ونشر الديمقراطية وازدهارها في دول المنطقة، تلبيةً لرغبات شعوبها وقال برينان "صحيح أن الأحداث انطلقت بمطالبة الناس بالحرية لهم، أو لمجموعاتهم الطائفية أو القبلية، ولكن مفهوم الديمقراطية، غير متأصل في غالبية شعوب وثقافات ودول المنطقة".

--(بترا) ب خ/خ 11/1/2017 - 09:05 ص
 
 
طباعة أرسل لصديق

Share |

 
 
 
 
 
 
 
 
 
     
 

جميع الحقوق محفوظة. وكالة الأنباء الأردنية (بترا) 2017
تم تطوير وتصميم الموقع من قبل برايموس