RSS أضف إلى المفضلة English
 
بحث 
 
   
الجمعة ,  29/8/2014   <<    بترا   بوادر انفراج في ازمة اضراب المعلمين   بترا   منتخبنا النسوي لكرة القدم يخسر امام نظيره المصري   بترا   النسور يشارك في حفل تنصيب الرئيس التركي   بترا   انتهاء إضراب المعلمين وعودة دوام المدارس الأحد   بترا   وزير التخطيط يلتقي وفد مساعدي أعضاء مجلس الشيوخ الاميركي   بترا   المشاركون بدورة شرح رسالة عمان 26 يزورون كلية الأمير الحسن   بترا   عاملون في بلديات الشمال يطالبون بمكافأة نهاية الخدمة   بترا   حرس الحدود تستقبل 470 لاجئا سوريا خلال الـ 48 ساعة الماضية   بترا   مستوطنون متطرفون يقتحمون البلدة القديمة في الخليل   بترا   المجلس الطبي الاردني ينهي الامتحانات التحريرية لشهادة الاختصاص     بترا   رئيس هيئة الأركان المشتركة يستقبل قائد القيادة المركزية الأمريكية   بترا   التحقيق بملابسات تعرض طفل لاعتداء جسدي في مركز رعاية خاص   بترا   مؤشر البورصة يرتفع في افتتاحه   بترا   الاحتلال يعتقل 11 فلسطينيا في الضفة الغربية   بترا   تجدد المواجهات بين الجيش اللبناني والمسلحين في عرسال   بترا   اميركا قلقة من هجوم مضاد في اوكرانيا   بترا   أميركا تسعى لتشكيل ائتلاف دولي ضد داعش   بترا   طقس صيفي عادي اليوم وحتى السبت >>
 
تفاصيل الخبر
Zoom In Zoom Out
جلسة حوارية للاطلاع على مشروعات ادارة البيئة ومصادر المياه
 
عمان 12 حزيران (بترا)- نظم الاتحاد الدولي لحماية الطبيعة "المكتب الاقليمي لمنطقة غرب اسيا " اليوم الثلاثاء جلسة حوارية للاطلاع على برامج مشروعات ادارة البيئة ومصادر المياه في المناطق الجافة.

وقال مدير مشروع البرنامج الاقليمي لمصادر المياه والاراضي الجافة، المهندس مفلح العبادي، ان برنامج اعادة تأهيل وحماية المراعي في المناطق الجافة في مناطق الزرقاء والضليل والهاشمية والحلابات وقرى بني هاشم ، يهدف الى تحسين خدمات النظام الايكولوجي بمشاركة المجتمعات المحلية لادارة المصادر الطبيعية بطرق مستدامة ومكافحة جيوب الفقر.

واشار العبادي الى نقل الخبرات وبناء محطة المعرفة لدى المجتمعات المستهدفة ضمن نظام (الحمى) لادارتهم في الرعي المنظم في مواسم معينة تتناسب مع الظروف البيئية لحمايتها من الاستغلال الجائر .

وتحدث مدير مشروع ضمان الحقوق واعادة تاهيل الاراضي لتحسين مستوى المعيشة المهندس عامر معادات، عن ربط التكيف الاجتماعي والبيئي و الزراعي في مواجهة التغير المناخي، من خلال تطوير القدرات المحلية في التخطيط والمنهجيات لزيادة التعلم المشترك في المواقع الاسترشادية.

ويعمل الاتحاد الدولي لحماية الطبيعة على إيجاد حلول عملية لأكثر القضايا البيئية والتنموية ويدير المشروعات بالتعاون مع المجتمعات المحلية من أجل وضع وتنفيذ السياسات والقوانين والممارسات الأفضل بيئياً. ويعتبر الاتحاد أقدم وأكبر شبكة بيئية دولية في العالم وهو اتحاد ديمقراطي العضوية يضم اكثر من 1000 عضو من الحكومات والمنظمات غير الحكوميه ومايقارب العشرة آلاف عالم متطوع في أكثر من 160 دولة.

--(بترا) ع ف/م ت/حج
12/6/2012 - 04:56 م
 
 
طباعة أرسل لصديق

Share |

 
 
 
 
 
 
 
 
 
     
 

جميع الحقوق محفوظة. وكالة الأنباء الأردنية (بترا) 2014
تم تطوير وتصميم الموقع من قبل برايموس