RSS أضف إلى المفضلة English
 
بحث 
 
   
السبت ,  16/12/2017   <<    بترا   بدء امتحانات الشامل اليوم   بترا   الملك يلتقي بابا الفاتيكان والرئيس الفرنسي الثلاثاء   بترا   وزارة الشباب تشارك في مؤتمر الشباب والسلام في قبرص   بترا   ارتفاع الحرارة اليوم وغدا   بترا   تحديد موعد انطلاق تدريبات المنتخب الوطني استعدادا لمباراة ليبيا   بترا   شباب الأردن يتأهل لنهائي بطولة الكأس على حساب الوحدات   بترا   ارتفاع أسعار النفط عالميا   بترا   أمين عام المجمع الدولي لاعادة بناء الفكر الاسلامي يؤكد ضرورة التمسك بقيم الاسلام لمواجهة التطرف   بترا   الحكومة تكسب قضية شركة "امنية" بقيمة 123 مليون دينار   بترا   عشرينية تخط رسائلها على الملصقات دفاعا عن القدس.   بترا   الملحقية الثقافية السعودية في الأردن تحتفل باليوم العالمي للغة العربية   بترا   الاحتلال يحول مدينة القدس المحتلة الى ثكنة عسكرية   بترا   استشهاد فلسطيني برصاص الاحتلال بمواجهات مع الاحتلال شمال البيرة   بترا   الحمصي: الصناعة الوطنية تعاني الاغراق من بضائع مستوردة   بترا   خطباء المساجد ينتفضون بصوت واحد "الله اكبر القدس عروبتنا"   بترا   الاحتفال بإختتام فعاليات " عمان عاصمة الثقافة الاسلامية 2017"   بترا   مسيرات غضب حاشدة في عمان ومختلف المحافظات نصرة للقدس   بترا   ماي تؤكد للاتحاد الاوروبي ان بلدها سيفي بتعهداته باطار بريكست   بترا   بريطانيا: كسب دعاوي تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق   بترا   الجزيرة والفيصلي يتطلعان لبلوغ نهائي بطولة الكأس   بترا   مجلس الامن يبحث الملف النووي لكوريا الشمالية   بترا   ارتفاع على درجات الحرارة مع بقاء الاجواء باردة >>
 
تفاصيل الخبر
Zoom In Zoom Out
فاعليات شعبية ورسمية تواصل تنديدها بقرار نقل السفارة الأمريكية للقدس....إضافة سادسة
 
قال رئيس مجموعة طلال أبوغزاله الدكتور طلال أبوغزاله ان قرار الرئيس الاميركي بنقل سفارة بلاده الى القدس واعتبارها عاصمة الاحتلال الاسرائيلي لا يغير من التاريخ والجغرافيا والحقيقة، القدس لن تتغير وفلسطين حقوقنا فيها لا تتغير.

واضاف: "ان رأي شخص من بين 6 مليار إنسان، لا يعنيني ولن يغير ذلك من حقيقة أن فلسطين فلسطيننا، بكل جزء فيها، ونحن لا بد ان نرفض وأن ينتقل ضميرنا وحسنا القومي والحس الجماعي لنا الى الرفض بدل ان نتألم ونحتج وندحض ونعترض" .

وقال ان الرئيس الاميركي لا يعد الشرعية الدولية ولا هو صاحب قداسة ولا هو سلطة تقرر تاريخ الدنيا ومصائر الشعوب وانما هو رئيس دولة من سوء حظها انه يتخذ قراراته بطريقة فردية دون العمل الذي تعودت وبنيت عليه اميركا وهو العمل المؤسسي .

ونفذ حزب جبهة العمل الإسلامي في مخيم مادبا بعد صلاة المغرب اليوم الخميس وقفة احتجاجية ترفض قرار ترمب نقل السفارة الأميركية إلى القدس مستنكرين ومنددين.

والقى كل من عز الدين العواودة كلمة بإسم الحزب والمراقب العام الأسبق سالم الفلاحات والناشط السياسي الدكتور إسحق جعارة وعضو مجلس المحافظة من مخيم مادبا سيف أبو عمران والنقابي يوسف المعايعة أكدوا فيها أن القدس ستبقى عاصمة فلسطين وأن الصمت والخذلان العربي شجع القيادة الأميركية على هذا القرار الظالم.

وشددوا أن قرار ترمب لن يرهبنا والذي يعد مخالفا لقرارات الشرعية الدولية مؤكدين ضرورة دعم المقاومة الفلسطينية وتوحيدها ودعم صمود الأردن القوي ليكون سندا للأهل في فلسطين لمواجهة المخططات الإسرائيلية.

وطالبوا من الشعوب العربية التضامن مع القدس ورفض قرار ترمب مشددين أن الاستهتار الصهيوني بلغ ذروته ويعد تحديا لنا جميعا.

وتخلل الوقفة مسيرة شعبية جابت شارع مخيم مادبا.

واستنكرت جامعة عمان الاهلية " في يوم الغضب الاردني" قرار الرئيس الأميركي بنقل السفارة إلى القدس والاعتراف بها عاصمة لإسرائيل .

وأكد رئيس جامعة عمان الاهلية الدكتور صادق حامد، أن الجامعة تقف دائما الى جانب أهلنا في فلسطين، وان الدفاع عن القدس ومقدساتها هي مسؤولية الأمة جمعاء.

وأضاف أن الوقفات التضامنية والاحتجاجات في كافة ارجاء الوطن اليوم تأتي وفاء للرسالة التاريخية التي حملتها القيادة الهاشمية في سبيل دعم القضية الفلسطينية، وترجمة لجهود جلالة الملك عبد الله الثاني في الدفاع عن القدس والمقدسات الإسلامية.

ونظمت هيئة شباب كلنا الأردن/صندوق الملك عبدالله الثاني للتنمية اليوم جلسة نقاشية حول مكانة القدس لدى العرب والمسلمين بعنوان "القدس تاريخ وحضارة"،في مقر الهيئة /شمال عمان, وتحدث أمين عام اللجنة الملكية لشؤون القدس الدكتور عبدالله كنعان حول عروبة مدينة القدس ومكانتها التاريخية والدينية لدى العرب والمسلمين، وقد حظيت باهتمامهم عبر العصور، حيث قاموا برعايتها وأقاموا فيها الاوقاف المتعددة خدمة للمدينة وزوارها، مبينا ان القدس بؤرة الصراع العربي –الاسرائيلي وهي جوهر القضية التي بدأت احداثها منذ بداية القرن العشرين.

وأكد أن القدس حظيت باهتمام الهاشميين عبر تاريخهم إلى يومنا هذا في ظل الاهتمام والجهود التي يبذلها جلالة الملك عبدالله الثاني منذ توليه الحكم، وتوجيهاته في متابعاته المستمرة للجنة الإعمار بما يعكس الدور الهاشمي في وصايتهم على المقدسات المسيحية والإسلامية في القدس.

وأشار كنعان الى تأكيد جلالته أن هذا القرار سيكون له تبعات خطيرة على أمن واستقرار المنطقة وجهود تحقيق السلام، مشددا جلالته على ضرورة دعم الأشقاء الفلسطينيين في مساعيهم لإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

وأضاف ان للأردن موقفه الواضح في المحافل الدولية كافة، والتعبير عن موقفه الرافض بشدة لكل الاعتداءات الاسرائيلية على شعبنا العربي الفلسطيني وأرضه ومقدساته الاسلامية والمسيحية.

وأشاد بالجهود التي تتبناها الهيئة في زيادة الوعي الفكري لدى الشباب في مختلف المجالات من خلال إشراكهم في الجلسات والندوات التوعوية خلال الفترات السابقة، وعملها المتواصل وحرصها ضمن نشاطاتها المتعددة على اعطاء مساحة كبيرة لقضايا الامة وعلى رأسها قضية القدس للشريف وهي القضية الاكثر تعقيداً عبر تاريخ امتنا الطويلة بل الأشد خطورة على مستقبل هذه الامة واجيالها.

واكد كنعان أن قضية القدس تعتبر أيضا المؤشر الواضح والدلالة على الوعي الحقيقي بأهمية التصدي للغزو الصهيوني الشرس بالاعلام الهادف والاقلام الصادقة والبحث العلمي في ضوء الوضع الدولي الراهن مقروناً بالعمل من أجل القضية المركزية الأولى للعرب والمسلمين في كل بقاع الأرض.

--(بترا) رع/أس
7/12/2017 - 09:05 م
 
 
السابق طباعة أرسل لصديق التالي

Share |

 
 
 
 
 
 
 
 
 
     
 

جميع الحقوق محفوظة. وكالة الأنباء الأردنية (بترا) 2017
تم تطوير وتصميم الموقع من قبل برايموس