RSS أضف إلى المفضلة English
 
بحث 
 
   
 
تفاصيل الخبر
Zoom In Zoom Out
افتتاح مؤتمر سلامة الغذاء الثالث ومعرض للصناعات الغذائية
 
عرض الصور
عرض الصور
عرض الصور

عمان20 ايار (بترا)- اكد مدير إدارة المستشفيات في وزارة الصحة الدكتور احمد قطيطات ان الوزارة لن تتوانى في معاقبة كل من يحاول الاساءة لسمعة قطاع الصناعات الغذائية الاردني.
وقال خلال افتتاحه اليوم الاحد مؤتمر "سلامة الغذاء الثالث... انجاز وتجارب" الذي نظمته المؤسسة العامة للغذاء والدواء ان قطاع الصناعات الغذائية الوطني يعتبر شريكا اساسيا لتوفير غذاء امن للمواطنين، وداعما لعملية التنمية الاقتصادية.
واضاف ان الجميع معني بالمحافظة على الصورة الجميلة للمنتجات الغذائية المحلية والتي تعكس صورة ناصعة للاردن الجديد الحضاري الذي ينعم بالازدهار، مشيدا بنجاح مبادرات الشراكة الفعلية القائمة بين القطاعين العام والخاص لما فيه مصلحة الاقتصاد الوطني.
واكد قطيطات ان ضمان صحة الغذاء المعروض للتداول لدى المستهلكين يعتبر امانة اخلاقية يتحملها الجميع من منتجين ومستوردين ومتداولين في قطاعات الغذاء المختلفة، مبينا ان هذا يفرض على المؤسسة العامة للغذاء والدواء بذل كل جهد حتى لا يشكل الغذاء اي خطر او تهديد للصحة العامة.
من جهته، اشار مدير عام المؤسسة العامة للغذاء والدواء الدكتور هايل عبيدات الى ان المؤسسة حريصة على ضمان سلامة الغذاء وجودته باعتباره مادة مهمة من الناحية الاجتماعية والاقتصادية وله مساس مباشر بصحة المواطن.
وقال عبيدات ان الصناعات الغذائية المحلية وصلت الى مستوى رفيع يدعو للفخر والاعتزاز ومنتجاتها ذات مامونية عالية وتحقق السلامة والجودة التي يطمح لها المستهلكون، بالاضافة الى تحقيقها انسيابا مشهودا له في الاسواق الخارجية.
واضاف عبيدات ان المحافظة على هذا المستوى من الجودة والتطور يتطلب جهدا مشتركا من الجميع، مؤكدا ان المؤسسة على اتم الاستعداد لتقديم المشورة الفنية للصناعات الوطنية بهدف تحقيق متطلبات اسواق التصدير بخاصة تلك "الصعبة المنال" في اوروبا واميركا، بالاضافة الى تطبيق اليات عمل متقدمة في ضبط جودة وسلامة المنتجات في اماكن التصنيع.
من جانبه، اعرب رئيس مجلس ادارة جمعية الشركات الصناعية الصغيرة والمتوسطة المهندس فتحي الجغبير عن امله بان يكون للصناعة المحلية اولوية كبيرة عند المواطنين لدعمها وإعطائها الأولوية عند الشراء والثقة بجودتها.
وقال الجغبير ان الصناعة الوطنية التي تسهم بحوالي25 بالمئة من الناتج المحلي الاجمالي وصلت الى مستوى كبير من الجودة والتطور وتواكب المواصفات العالمية وباتت تصل الى حوالي120 سوقا عالميا وتنافس فيها.
واشار الى ضرورة ان تعمل المؤسسة العامة للغذاء والدواء على تعزيز ثقة المواطن برقابتها على الغذاء كون ذلك سينعكس ايجابا على الثقة بالصناعة المحلية مع ضرورة الحذر عند اطلاق حملات التوعية.
الى ذلك افتتح قطيطات على هامش المؤتمر معرضا للصناعات الغذائية المحلية نظمته جمعية الشركات الصناعية الصغيرة والمتوسطة بالتعاون مع المؤسسة العامة للغذاء والدواء وبدعم من شركة ابناء صبحي جبري.
--(بترا)
س ص/أس/هـ ط


20/5/2012 - 05:28 م
 
 
حفظ طباعة أرسل لصديق

Share |

 
 
 
 
 
 
 
 
 
     
 

جميع الحقوق محفوظة. وكالة الأنباء الأردنية (بترا) 2014
تم تطوير وتصميم الموقع من قبل برايموس